THIS CONTENT HAS BEEN ARCHIVED
Page language:
Arabic

مهرجان الجاز بشالة مرآة حقيقية للحوار بين الثقافات والاحترام المتبادل - من 28 شتنبرإلى فاتح أكتوبر

28.04.2017
Teaser

هذه السنة، سيتم الاحتفال باليوم العالمي للجاز في هافانا، عاصمة كوبا وذلك يوم الأحد 30 أبريل. وككل سنة منذ إحداثه من قبل اليونيسكو، سيخصص هذا اليوم العالمي لإبراز أهمية الجاز بوصفه قوة دافعة في اتجاه الحرية والإبداع وأداة للنهوض بالحوار بين الثقافات والاحترام المتبادل. وبهذه المناسبة، يُعلن الاتحاد الأوروبي بالمغرب تنظيم مهرجان الجاز بشالة الذي يعتبر أحد المهرجانات التي تعكس الحوار بين شمال المتوسط وجنوبه بالشراكة مع وزارة الثقافة من الخميس 28 شتنبر إلى الأحد فاتح أكتوبر 2017 بالرباط بموقع شالة الأثري.

Text

أضحى مهرجان الجاز بشالة أحد أهم المهرجانات العالمية التي تهتم بالجاز الأوروبي إذ برمج منذ انطلاقه 220 حفلا بالرباط. وقليلة هي المهرجانات التي كانت لها اهتمام متواصل وجاد ومتكامل ومتجدد بموسيقى الجاز وحيويتها في بلدان الاتحاد الأوروبي. إن العروض التي يقدمها مهرجان الجاز بشالة تستمد سحرها من عدة عوامل منها التعاون الموسيقي النموذجي بين المغرب والاتحاد الأوروبي والجمهور الشاب والسميع الذي يتابعه والقيم التي تؤسسه مثل التقاسم والحوار المتبادل، وهذا ما يعكسه كل موسيقي خلال المهرجان.

ومنذ 1996، يفد موسيقيي الجاز الأوروبيين كل سنة على مدينة الرباط ليلتقوا بمبدعين مغاربة من كل الأصول والألوان الموسيقية ليهدوا للجمهور لحظات فريدة، ثمرة ورشات الإبداع التي تقام بين الأوروبيين والمغاربة. ولا تقتصر هذه العروض الفريدة على إطار المهرجان بل تفضي إلى مشاريع موسيقية بين الفنانين.

 

اللقاءات التي تتحول إلى قصص نجاح

مكنت لقاءات الموسيقيين الأوروبيين والمغاربة خلال المهرجان من مواصلة عروضهم خارج المغرب ومكنت بعض العازفين الفرادى المغاربة المغمورين من تطوير قدراتهم في الارتجال والتبادل والحوار مع الفنانين الأوروبيين.

وإذا كان ماجد بقاس، الموسيقي المغربي المختص في موسيقى الجاز وموسيقى العالم، نموذجا عن هذا النجاح من خلال إنتاج ألبومات في أوروبا ونيله جوائز عالمية ومساره الناجح خاصة مع ثلاثي "جواكيم كوهن" و"رامون لوبيز"، فإن هناك أمثلة أخرى يمكن ذكرها:

المرحوم صلاح الشرقي، عازف القانون الذي دعاه عازف القيثارة الفرنسي "بيدرو سولير" والمغني الباسكي "بينيات أكياري" للعزف في الحفل الذي قدماه بمهرجان "جازيبري" بمدينة بيربينيان ومهرجان إيتساتسو بمنطقة الباسك الفرنسية.

وفي سنة 1997، عندما التقت فرقة عيساوة مع عازف البيان البلجيكي "شارل لوس" وعازف الكلارنيت "أندريه دوني"، نتج عن هذا التعاون الفني تسجيل اسطوانة صدرت في بلجيكا بعنوان "شعور متبادل".

التعاون بين عازف الناي رشيد زروال والمجموعة الألمانية "باتا ماسترز" سنة 2002 أثمرت أسطوانة صدرت بألمانيا بعنوان "باتا ماروك".

علي العلوي وفرقة "طوم دجونسون شارك" أصدروا ألبوما وقاموا بدورة موسيقية بعد الحفل الذي قدموه سنة 2010.

خالد الكوهن الذي اكتشفه الجمهور سنة 2010 تعاون مع "ماتيلد رونو" و"جوناس كنوتسوسن" لإصدار ألبوم بأوروبا.

 

من 28 شتنبر إلى فاتح أكتوبر، سيحتفل مهرجان الجاز بشالة الذي أصبح بمثابة علامة مسجلة بمرور إثنى وعشرين سنة من النجاحات واللقاءات الموسيقية الجميلة.

ويعد مهرجان الجاز بشالة منذ إحداثه سنة 1996 حدثاً لا محيد عنه على الساحة الثقافية في المغرب. المهرجان مبادرة من الاتحاد الأوروبي بالمغرب ووزارة الثقافة المغربية، بالشراكة مع ولاية الرباط وسلا ومعهد جوتة الألماني وبالتعاون مع السفارات والمعاهد الثقافية للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

الفئة
Press releases
Location

الرباط

Topics
Culture
التنمية والتعاون
التنمية والتعاون
Editorial sections
المغرب
EEAS
الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
Culture
التنمية والتعاون